بستان – دفيئة الشعر

يحق للشاعر/ة...

لأننا نؤمن بأنه يحق لك، كشاعر/ة، دفيئة حاضنة داعمة ملهمة تأخذك نحو كتابة شطرٍ جديد في سيرتك المغنّاة، ويحق للشاعر/ة التعرف على عوالم فكرية وإبداعية جديدة، ويحق للشاعر/ة اكتساب أدوات وموارد جديدة تجدد فيه الطاقة للكتابة، نقدِّم لك برنامج "بستان – دفيئة الشعر". هل قلنا يحق للشاعر\ة؟

بستان – دفيئة الشعر | شهر من الدراسة والإلهام في المكتبة الوطنيّة

صُمم برنامج بستان ليكون دفيئة حاضنة داعمة للشعراء الذين يطمحون للتطوّر والمضي قدمًا في عالم الشعر والقصيدة. في تموز القريب (2020) سيحصل ستة شعراء على منحة البرنامج وستتم استضافتهم في الحرم الجامعي "جڤعات رام – الجامعة العبرية" في القدس حيث سيشاركون في برنامج غني يشمل:

- قراءات ودراسات شعرية

- ورشات كتابة وتحرير شعري

- ورشات ترجمة

- لقاءات مع أدباء ومبدعين

- التعرف على الكنوز المعرفية والأدبية في المكتبة الوطنية.

للتسجيل

دعوة للفوج الرابع

تدعو المكتبة الوطنيّة الإسرائيليّة الشعراء الذين ينظمون الشعر بالعربيّة أو العبريّة إلى تقديم ترشّحهم للفوج الرابع في برنامج بستان.

شروط الحدّ الأدنى

يحقّ الترشّح للشعراء الذين نشروا كتاب شعر واحد على الأقلّ بالعبريّة و/ أو العربيّة، في السنوات السبع الأخيرة.

مركّبات البرنامج:

يوم تعارف في مقرّ المكتبة الوطنيّة في القدس.

حلقة دراسيّة تحضيريّة في أجواء لطيفة وممتعة (6-8 تمّوز 2020).

أربعة أسابيع من التعلّم والكتابة في المكتبة الوطنيّة الإسرائيليّة في القدس (12 تمّوز -6 آب 2020). ندمج خلال هذه الفترة بين تكريس الوقت للكتابة الحرّة وبين برنامج ثريّ من التعلّم، اللقاءات وورش العمل. من ضمن مركّبات البرنامج: تعلّم الزملاء، ورش عمل حول تحرير الشعر والترجمة، لقاءات مع مبدعين والتعرّف على مجموعات المكتبة.

المشاركة في أحداث في مجال الثقافة والكتاب التي تقيمها المكتبة.

* الاشتراك في البرنامج منوط بالالتزام بالاشتراك في كلّ مركّباته.

يحصل المشاركون في البرنامج على منحة لمرّة واحدة بقيمة 10,000 ش.ج. بالإضافة إلى المبيت في القدس خلال شهر الكتابة.

لتحميل النظام الكامل

يجب إرسال 5 نسخ من كتابك على العنوان التالي:

إفرات ڤكسمان، برنامج بستان
شعبة الثقافة
المكتبة الوطنيّة الإسرائيليّة
كريات إدموند ي. صفرا، الجامعة العبريّة، جڤعات رام، ص.ب. 39105، القدس 9139002

مركّبات البرنامج

يوم تعارف في مقرّ المكتبة الوطنيّة في القدس.

حلقة دراسيّة تحضيريّة في أجواء لطيفة وممتعة (6-8 تمّوز 2020).

أربعة أسابيع من التعلّم والكتابة في المكتبة الوطنيّة الإسرائيليّة في القدس (12 تمّوز -6 آب 2020). ندمج خلال هذه الفترة بين تكريس الوقت للكتابة الحرّة وبين برنامج ثريّ من التعلّم، اللقاءات وورش العمل. من ضمن مركّبات البرنامج: تعلّم الزملاء، ورش عمل حول تحرير الشعر والترجمة، لقاءات مع مبدعين والتعرّف على مجموعات المكتبة.

المشاركة في أحداث في مجال الثقافة والكتاب التي تقيمها المكتبة.

* الاشتراك في البرنامج منوط بالالتزام بالاشتراك في كلّ مركّباته.

يحصل المشاركون في البرنامج على منحة لمرّة واحدة بقيمة 10,000 ش.ج. بالإضافة إلى المبيت في القدس خلال شهر الكتابة.

التسجيل هنا

تم الانتهاء من التسجيل للدورة الرابعة لبرنامج البستان.

لملء استمارة التسجيل

الفوج الثالث

زملاء الدورة الثالثة للبرنامج

سعد أبو غنّام

1976

من مواليد كسيفة عام 1977. حاصل على درجة الماجستير في دراسات الشرق الأوسط، ويعمل مدرّسًا للتاريخ واللغة العربيّة في مدرسة أبو وادي في كسيفة. يُرشد في ورش الكتابة الإبداعيّة للأطفال والمربّين. نُشرت مجموعته الشعريّة "مساء أصفر" في مصر عام 2015. وقد نُشرت له بعض القصائد باللغة العبريّة في صحيفة هآرتس. متزوّج ولديه سبعة اولاد.

موشيه أوحيون

1974

شاعر، معلّم وموسيقي يعيش ويعمل في مدينة ديمونا. يُرشد موشي في ورش عمل للكتابة الإبداعيّة للأطفال والكبار. نظم ثلاث مجموعات شعريّة: "الرمال والليمون" (2006)، و "الأربعون على الأرض" (2010)، و "عزف منفرد" (2015). صدرت خمسة ألبومات موسيقية مع أغانٍ قام كتبها، لحّنها وأدّاها. حاصل على درجة الماجستير من قسم الأدب العبريّ في جامعة بن غوريون. في أيّار 2016، حصل موشيه على "وسام الخرّيج" من جامعة بن غوريون لإسهامه المميّز لصالح المجتمع. موشيه هو الفائز بجائزة الكتّاب العبريين على اسم رئيس الوزراء ليڤي أشكول، لعام 2013.

أڤيغايل أنطمن

شاعرة، مدرّسة لموضوع الأدب ومُرشدة في لورش الكتابة. متزوّجة ولديها ثلاثة أولاد، تسكن في القدس. أڤيغايل حاصلة على درجة الماجستير (بامتياز) في الكتابة الإبداعيّة من جامعة بن غوريون. عضو في منظّمة كوليخ - منتدى النساء المتدينات، وعضو مجلس جمعيّة "نشوت هكوتل". تنبض مجموعتها الشعريّة الأولى وعنوانها "في الحياة الجديدة التي ستكون لي" بالأدب اليهوديّ القديم (إيڤن حوشن، 2014).

وسام جبران

1978

من مواليد الناصرة، شاعر وموسيقي، عازف عود وكمان، ملحّن غزير الإنتاج ومؤسّس أكاديميّة جبران للموسيقى والفنون في الناصرة. وسام هو مؤلّف العديد من الأعمال الموسيقيّة، بما في ذلك أوبرا، سمفونية، أعمال موسيقى الحجرة، ألحان للمسرح والسينما، أعمال صوتية- إلكترونيّة وغيرها. صدرت له ثلاث مجموعات شعريّة: إنتـ Anti ماءات (1998) ،  رُتَيْلاء (2003)  مع مقدّمة للشاعر أدونيس و كون لا زمن (2018). كموسيقي فاز أيضًا، بجائزة رئيس الوزراء للملحّنين لعام 2004.

أمير منشهوف

شاعر، محرّر ومعلّم، يعيش ويعمل في القدس. حتى الآنصدرت له مجموعتان شعريّتان: "ضوضاء، ضوضاء، ضوضاء ضوضاء" (2011) و "قُم" (2016). أمير هو مرشد ورش العمل للكتابة، مبادر ومنتج لمهرجانات الشعر والموسيقى وفنّان الكلمة المنطوقة. وهو أحد محرّري المجلة المقدسيّة "عيروڤين". حتّى عام 2014 نشر مجلة الشعر المستقلة "نيفيتس".

وفاء فضل

شاعرة وكاتبة، ولدت ونشأت في مدينة حيفا، تعيش اليوم وتعمل في يافا. تكتب الشعر الحديث والقصص القصيرة جدًّا. حاصلة على درجة البكالوريوس في التربية الخاصة من كلّيّة أورانيم، وشهادة مُوجّهة مجموعات بواسطة الحركة والموسيقى من كلّيّة ڤينجيت الأكاديميّة، وشهادة الماجستير في العلاج عن طريق الفنّ من سمينار هكيبوتسيم. تشارك وفاء في مهرجانات الشعر، نُشرت أشعارها من على منابر شعريّة مختلفة وترجمت إلى العبريّة والإنجليزيّة والإيطاليّة. نشرت أول مجموعة من قصائدها "دخول السماء في شهر العيد" عام 2010.

معرض الصور

اضغط للتكبير:

جولة في أروقة المكتبة الوطنية، يوم التعارف، 11 تموز 2019

استقبال ملتحقي برنامج بستان بالمكتبة، 9 تموز 2019

مرزوق الحلبي، ألموج بهار، أمير منشهوف ووسام جبران بورشة للترجمة، تموز 2019

ملتقى بستان في "أميريم" الجليل، 3 تموز 2019

ورشة نحت، ملتقى بستان في "أميريم"، 2 تموز 2019

جولة في حي القطمون، القدس، 29 تموز 2019

الفوج الثاني

زملاء الدورة الثانية للبرنامج

صالح طه عبود

1976

حاصل على شهادة الدكتوراه في تعليم اللغة والعربية وآدابها من جامعة حيفا، وتشمل اهتماماته حيزًا واسعًا من المجالات البحثية، ومنها أدب الشيعة والآداب الإسلامية الإيديولوجية والفكر العربي والإسلامي المعاصر واللغة العربية والتعليم وتاريخ الشرق الأوسط. وكان محاضرًا في جامعة تل أبيب ضمن مساق الفكر الإسلامي المعاصر والقسم المتعدد المجالات في العلوم الاجتماعية في كلية "عيمق يزرعيل" الأكاديمية والكلية الأكاديمية العربية للتربية في حيفا. وصدرت مجموعته الشعرية الثانية والتي قدمها للتحكيم، وعنوانها "ربابتي تعزفني ورقا" عام 2017، ويسكن في قرية عيلوط قضاء الناصرة مع زوجته وأولاده الستة.

يعكوڤ بيتون

1974

ونشأ بمعية جدته. صدرت له 3 مجموعات شعرية، أخراها "أحوتي بازوهر" (شقيقتي في الألق) سنة 2018، وهو من تلامذة يهوناتان سوئين.

فردوس حبيب الله

تسكن في عين ماهل وحاملة شهادة في الأدب العربي والأدب المقارن من جامعة حيفا، وتقوم منذ 13 عاما بتدريس اللغة العبرية في ثانوية "نعمات عين ماهل"، وقد اعتزلت منصب إدارة المدرسة لتكريس معظم أوقاتها لنظم الشعر. وصدرت لها في السنوات الأخيرة ثلاث مجموعات شعرية، كما شاركت في أحداث أدبية متعددة، وهي من ناشطي حقوق الإنسان وعضوة إدارة مؤسسة حقوق الإنسان بالناصرة.

سيفان هارشيفي

1978

نشأت في إفرات ودرست في القدس، وتحمل شهادة الماجستير بالتفوق من قسم الأدب العبري في الجامعة العبرية في القدس ودرجة الدكتوراه (2013) من قسم أدب الشعب اليهودي بجامعة بار إيلان. وصدرت لها حتى الآن أربع مجموعات شعرية، هي: "غالوت هلفياتان" (منفى الحوت) (2005)، "تهيليم ليوم راعش" (مزامير ليوم زلزال) (2010)، شيمش شكوهيلت لو ياداع" (شمس لم يعرفها الجامعة)، و"زرقا" (2018)، وجميعها من إصدار دار "هكيبوتس همؤوحاد" للنشر (ريتموس). كما نشرت لها قصائد في دوريات مختلفة، ولا سيما في دورية "ماشيف هرواح"، وأيضا ضمن عدد من المجموعات. وقد نالت هارشيفي جائزة "ليفي إشكول" عن رئيس الوزراء (2012)، وجائزة وزيرة التعليم للشعر الشاب (2005)، وجائزة "أكوم" لشاعر تجهل لجنة التحكيم اسمه خلال مرحلة التحكيم (2004)، وجائزة هاري هيرشون (2001). وتعمل حاليا محاضرة في الأدب ومرشدة ورش الكتابة في كلية هيرتسوغ وغيرها من كليات القدس، كما تقوم على تحرير دورية "عاتار" الأدبية وتعمل مرشدة في مدرسة "زوهر حاي" الدينية، إضافة إلى المشروع "علي بئير" التعليمي للنساء، كما تمارس ترجمة الشعر العربي الديني المعاصر إلى العبرية، وهي متزوجة وأم لخمسة أولاد، وتسكن مع عائلتها في تكواع.

باتئيل كولمان

من من مواليد ونشأت في القدس وتحمل شهادة البكالوريوس في علم الموسيقى والتعليم الخاص من جامعة بار إيلان. وصدرت مجموعتها الشعرية الأولى وعنوانها "تهوم لهيئاحيز با" (هاوية للتشبث بها) (2015). وقد فازت بجائزة وزيرة التعليم لبواكير الأدب. وتقوم كولمان بالكتابة والتحرير في جريدة "ماكور ريشون" ولها عمود في الملحق السياسي لهذه الجريدة، كما تقوم بإرشاد وتركيز ورش الكتابة في "بيت أفي حاي" بالقدس، وانضمت مؤخرا إلى عضوية المجلس الإسرائيلي للثقافة والفن، وتسكن في سديه بوعز مع زوجها ومن مواليديهما.

حسام مصالحة

من مواليد كفر قرع في منطقة وادي عارة، حيث يسكن مع زوجته وأولادهما الأربعة، ويحمل شهادة الدكتوراه في الكيمياء الحيوية من جامعة "غوته" بمدينة فرانكفورت على الماين بألمانيا، وأكمل دراسات ما بعد الدكتوراه في معهد علم السموم بجامعة مكسيمليان في مدينة فيرتسبورغ الألمانية. وبالإضافة إلى ذلك يحمل مصالحة شهادة الماجستير في السياسة والإدارة العامة من الجامعة العبرية في القدس. وأشغل حتى تقاعده المبكر سنة 2014 منصب نائب العالم الرئيسي في وزارة العلوم والتكنولوجيا، ومنذ تقاعده وهو يخصص أوقاته للنظم الشعري. وصدرت مجموعته الشعرية الأولى (أنا والبحر) سنة 2017، ويقوم حاليا بتنقيح مجموعته الثانية تمهيدا لنشرها. يشار إلى أن لمصالحة نشاطا في الجمعيات والمنظمات الاجتماعية والسياسية اليهودية-العربية من أجل السلام والديمقراطية في خدمة الجمهور الفلسطيني في إسرائيل.

ميساء صح

1981

من مواليد في عرابة سنة 1981، وباشرت النظم الشعري منذ طفولتها، وتحمل شهادة الماجستير في اللغة العربية وتقوم بتدريس اللغة العربية في إحدى المدارس الابتدائية ببلدها. وقد صدرت لها ثلاث مجموعات شعرية، إضافة إلى قصص الأطفال، كما شاركت في عدد كبير من المهرجانات والمناسبات الثقافية، والتي أقيم بعضها في الأردن ومصر. وفي عام 2017 نالت جائزة وزيرة الثقافة والرياضة تقديرا لإبداعها الأدبي.

عيران تسيلغوف

1974

ناشط اجتماعي وثقافي وشاعر من سكان بئر السبع ويعمل مترجما ومحررا ومحاضرا في إسرائيل والخارج، ومن على منابر أكاديمية وغيرها حول الثقافة والشعر والترجمة والعلاقة التي تربط بين "الأدبي" والنشاط الاجتماعي الثقافي، وهو من مؤسسي ومحرري دورية "داكا" الشعرية والنقدية والتي صدرت بين عامي 2007-2012. كما قام تسيلغوف بتأسيس دار النشر المستقلة "راعاف" ويعمل محررا لها، وهي الدار التي تم أدرجت صحيفة "هآرتس" أول كتاب صادر عنها وبتحريره على قائمة أهم 12 كتابًا لعام 2012. وفازت مجموعته الأولى "بحيروت" (اختيارات) بجائزة وزيرة الثقافة والرياضة للشعراء في بداية مسيرتهم. وعن مجموعته الأولى "غام هيحاتول: شيربوتيم" (والقط أيضا: شخابيط) (دار بارديس للنشر، 2016)، بمنحة "مفعال هبايس" للشعر الأصيل. ونشرت قصائد وترجمات له من الإنجليزية والإسبانية والفرنسية على منابر شتى في البلاد وخارجها. ونال على ترجمته لمسرحية ديلان توماس "في ظل حرش حليب" (دار شوكن للنشر، 2015) منحة للترجمة عن "مفعال هبايس.

معرض الصور

اضغط للتكبير:

من مكتبة الكنوز ، اليوم التمهيدي 9.5.18

جولة في قسم الموسيقى ، اليوم التمهيدي 9.5.18

زيارة لمجموعة Edelstein ، يوم استهلالي لطلبة منحة دراسية من الدرجة الثانية ، 9.5.18

حرية البستان في أميريم الجليل ، 28 يونيو 2018

مرزوق الحلبي وحسام مصالحة وباتيل كولمان في ورشة الترجمة ، يوليو 2018

مؤتمر العلماء في برنامج المبدعين بالمكتبة 18.7.18

الفوج الأول

زملاء الدورة الأولى للبرنامج

روعي بيت ليفي

1976

من مواليد في رمات غان لوالدين من أصول جنوب أمريكية. ترعرع ودرس في بونيس آيرس ورمات هشرون، ويقيم حاليًا في تل أبيب. عمل كصحافي وكاتب سيناريو، ويدير حاليًا قسم الإعلام في الجمعية الإسرائيلية للإيكولوجيا والعلوم البيئية. حاز كتابه "جبالاً أرى" (2014)، الذي قدَّمه للتحكيم، على جائزة طوبا وإسحق فينر لتشجيع الإبداع الأدبي الأصيل.

محمد بكرية

1968

خريج الجامعة العبرية في اللغة العربية وآدابها وتاريخ المسرح. يعمل منذ عقدين كصحافي ومحرّر ومقدّم برامج في صوت إسرائيل باللغة العربية. حاز في سنة 2005 على لقب أفضل إذاعي في المجتمع العربي. يكتب بكرية الشعر والقصة القصيرة. أصدر كتابه الثاني في سنة 2016 تحت عنوان "روح محمولة على الريح" وهو الإصدار المقدَّم للتحكيم.

إيتان درور-فريار

من مواليد مدينة القدس. درس العلوم الموسيقية في الجامعة العبرية في القدس، وتلحين الموسيقى السينمائية في مدرسة ريمون. أصدر حتى اللحظة ألبومين غنائيين من أشعاره. حاز كتابه الأول "الأصابع على التلّة" (2015) على جائزة سبير للإصدارات الأولى، وهو الإصدار الذي قدّمه للجنة التحكيم.

أثير صفا

1984

من باقة الغربية. حصلت على شهادة الماجستير في اللغة العربية وآدابها. تعمل في التربية غير المنهجية، والنقد الأدبي، والتحرير والترجمة. اختارت أن تقدّم للجنة التحكيم روايتها "تغريدة"، الصادرة في 2014. حازت خلال كتابة روايتها هذه على منحة تفرّغ من طرف الصندوق العربي للثقافة والفنون - آفاق. كما ورُشّحت لنيل الجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر).

يوسف عوزر

1952

من مواليد وترعرع في بلدة براك. في أعقاب حرب أكتوبر، مال إلى التأكيد على هويته اليهودية بطابعها الحريدي. درس التربية والأدب في جامعة حيفا، وعمل كمدير تربوي في جهاز التربية والتعليم الحريدي حتى استقال منه. أصدر عوزر عدة مجموعات شعرية، وحاز مرتين بجائزة رئيس الحكومة للآداب، وقدّم مجموعته الشعرية "عيمق يزرعئيل يروشليم" (2013) للجنة التحكيم.

جودت جورج عيد

1970

أديب وشاعر نصراويّ، محاضر في مجالات التربية وعلم النفس والعلوم الاجتماعية. حاصل على شهادة الدكتوراة في التربية، وقد أصدر عددًا كبيرًا من قصص الأطفال، ومجموعات من القصص القصيرة والشعر، وأعمالاً نثرية أخرى. حاز على جوائز ومنح وشهادات تكريم على نشاطاته الثقافية والخدمة الاجتماعية. قدّم عيد مجموعته الشعرية "مساحة افتراضية ومكان" للجنة التحكيم.

يونتان فين

1984

من مواليد تل أبيب حيث ما زال يقيم هناك حاليًا. أديب ومترجم، أصدر عددًا من المقالات والمراجعات الأدبية في صحيفة هآرتس وفي موقع واي نيت. حاز على جائزة هاري هرشون من الجامعة العبرية للكتابة الأدبية. قدَّم إلى لجنة التحكيم كتابه الأول "متحرّر" (2013)، الحائز على جائزة وزيرة الثقافة الخاصة بالإبداع الأدبي لعام 2015.

معرض الصور

اضغط للتكبير:

אירוע ספר למשפחות עם רועי בית לוי, מתנ"ס רמת ישראל, 14.11.17

אתיר ספא ומוחמד מוסא ח'לף, ערב ספר בתיאטרון הסארייא, יפו, 23.11.17

אנסמבל אקוט מנגנים משיריו של יוסף עוזר, 28.11.17

נבחרת הסופרים מול נבחרת הכדורגלנים בערב ספר עם יונתן פיין, תיכון עירוני ד' 30.11.17

פרופ' תייסיר אליאס והרב דוד מנחם, הספרייה הלאומית, 19.10.2017

מוחמד בקריה, ג'ודת עיד, רחל יוקליס ואימאן קאסם סלימאן, ערב ספר בנצרת, 2.11.2017

يمكنكم الاتصال مع

افرات فاكسمان

مركزة برنامج المبدعين في المكتبة الوطنية

الداعمون

مع جزيل الشكر

صندوق ناتان كامينجز

صندوق جيرمانكوس

سالي جوتسمان

فاعل خير